خطوة تحسب لقطر بمد يد المساعدة للإمارات ….

يمكنك نشر المقالة في صفحتك

فادت وكالة “رويترز”، بأن خط الأنابيب الرئيسي الذي يستخدم لنقل الغاز من قطر إلى الإمارات شهد عطلا لعدة أيام في الشهر الماضي، وسدت الدوحة هذا النقص بإمدادات إضافية من الغاز المسال.

ونقلت “رويترز”، اليوم الأحد، عن مصدر مطلع قوله إن “خط الأنابيب “دولفين” الذي يضخ ملياري قدم مكعبة من الغاز الطبيعي يوميا من حقل الشمال القطري إلى عملاء في الإمارات، تعرض لعطب كبير في الأراضي القطرية منتصف أبريل الماضي، ما أدى إلى إغلاق جميع منشآته لعدة أيام”.

وسبب هذا الأمر انخفاضا ملموسا في إمدادات الغاز إلى الإمارات، لكن شركة الطاقة الوطنية العملاقة “قطر للبترول” مدت “يد العون” لشركة “دولفين للطاقة المحدودة”، مالكة المشروع، عن طريق شحن المواد اللازمة لأعمال الترميم، كما عوضت الشركة أيضا النقص في إمدادات الغاز الطبيعي عن طريق شحن الغاز المسال إلى الإمارات.


وتشهد منطقة الخليج أسوأ أزمة في تاريخها بدأت في 5 يونيو/ حزيران 2017، حين قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها “إجراءات عقابية” بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.

وأعلنت قطر، أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم، حينئذ أنها لن تغلق خط الأنابيب الرئيسي الذي يربطها بالإمارات، في إجراء كان سيؤدي إلى عطل كبير في شبكة الغاز الإماراتية.

المصدر
الخبر نقلا عن وكالة الانباء الدولية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
shares